جائزة يعقوب عبد الله للطلبة المتفوقين في امتحان الانجاز
جائزة يعقوب عبد الله للطلبة المتفوقين في امتحان الانجاز

للسنة السابعة على التوالي

التربية توزع جائزة يعقوب عبد الله على المتفوقين في امتحان (الإنجاز )

وزعت مديرية التربية والتعليم بمحافظة رام الله والبيرة، اليوم الاثنين، جائزة يعقوب عبد الله للعام السابع على الطلبة المتفوقين في امتحان الثانوية العامة على مستوى المحافظة.


وحضر التكريم وكيل وزارة التربية والتعليم العالي د. بصري صالح ونائب محافظ رام الله والبيرة حمدان البرغوثي وباسم عريقات مدير التربية والتعليم العالي بالمحافظة وباسل طه ممثل مؤسسة مدد للتنمية المجتمعية وراعي الجائزة عبد الله يعقوب الذي تابع الحفل عبر الهاتف من دولة الإمارات العربية المتحدة وفاطمة عيد راعية احتفال المديرية السابق لأوائل طلبة المحافظة وطاقم العلاقات العامة وعدد من رؤساء الأقسام بالمديرية وممثلين عن المؤسسات الأمنية في المحافظة.

 

وتبلغ قيمة الجائزة 2250 دولار لكل طالب/ة، تم توزيعها هذا العام على كل من مرح محمد مسلم من مدرسة بنات البيرة الجديدة الثانوية وديمة عفيف صوص من مدرسة بنات الماجدة وسيلة الثانوية وباسل خالد سلمان من مدرسة ذكور الهاشمية الثانوية وأسرار جميل فقية من مدرسة بنات كفرعين الثانوية.

 

وفي بداية الحفل القى عريقات كلمة رحب فيها بالحضور وهنأ الطلبة والأهالي على هذه النتائج المميزة ، كما استعرض انجازات المديرية الكبيرة خلال العام، مشيرا الى دور الوزارة والمؤسسات الشريكة في الوصول الى هذه النجاحات التي تكللت بحصول عشرة من طلاب المحافظة ضمن الطلبة الأوائل على مستوى الوطن، وشكر الوزارة على دعمها المتواصل وكذلك المحافظة والمؤسسات الوطنية والخاصة، وخص بالشكر الاستاذ عبد الله يعقوب لرعاتية هذه الجائزة.

 

وفي كلمته هنأ الوكيل صالح الطلبة والأهالي على هذا الانجاز المتميز مؤكدا ان الجائزة تحمل مضامين هامة وكبيرة من حب ووفاء للآباء حيث تبرع الأستاذ عبد الله يقوب بهذه الجائزة للسنة السابعة على التوالي تكريما بروح والده المربي الفاضل الراحل يعقوب عبد الله، كما اشاد بمضامين النجاح التي يرسخها أبنائنا في المدارس من خلال التفوق والتميز، وأخيرا ركز على مضمون الإنتماء للوطن وأبناءه ومؤسساته واعتبر الجائزة نموذجا يحتذا به في هذا الجانب، داعيا ابناء شعبنا في الوطن والشتات الى دعم المؤسسة التعليمية في فلسطين لأنها الكفيلة بخلق أجيال تساهم في التحرر من الاحتلال وبناء الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، كما اعرب عن شكره للسيد عبد الله يعقوب ولمؤسسة مدد وممثلها الاستاذ باسل طه ولمديرية التربية وللطلبة والاهالي والحضور وكافة المؤسسات الوطنية الشريكة في دعم قطاع التعليم.

 

بدوره أشار البرغوثي الى تميز العلاقة بين مؤسسات محافظة رام الله والبيرة القائمة على مبدأ الشراكة والتعاون، مبينا أن الجائزة تعبر عن مدى الحب والعطاء الذي يكنه الاستاذ عبد الله يعقوب لفلسطين وأبناء وبنات فلسطين.مشيدا بدوع القطاع الخاص في دعم مسيرة التعليم بالمحافظة وبدور المديرية وطواقمها في تنفيذ رؤية الوزارة والمحافظة في السعي نحو التفوق والتميز، وأشاد بدور عبد الله يعقوب في دعم مسيرة التربية والتعليم، من خلال توزيع هذه الجائزة تخليداً لذكرى والده المرحوم يعقوب عبد الله للسنة السابعة على التوالي.

من جانبه، قال المتبرع بالجائزة خلال “مكالمة هاتفية“ من دولة الامارات العربية المتحدة، عبد الله يعقوب: "إن الجائزة ليست الهدف بحد ذاتها، وإنما الهدف يأتي في تكريم التعليم وتحفيز الطلبة بالاستمرار نحو التقدم والنجاح، وزرع الأمل في نفوسهم وإعطائهم الفرصة ليكونوا قدوة لغيرهم من الطلبة، وتشجيع رجال الأعمال الفلسطينيين والقطاع الخاص داخل فلسطين وخارجها تحديداً على بذل الجهد والمال والعطاء لدعم المسيرة التعليمية من طلبة ومعلمين ومدارس". وشكر وزارة التربية والتعليم العالي والمديرية والمحافظة وكل المؤسسات التي تساند قطاع التعليم في فلسطين.

 

وأضاف، أن إطلاق الجائزة جاء تقديراً لوالده المرحوم يعقوب عبد الله الذي قدم حياته وعلمه للأجيال لأكثر من 50 عاماً، متمنيا التقدم والنجاح للطلبة وأن يكونوا نموذجاً في التميز والسلوك الحسن والاخلاق الحميدة، وتطوير المهارات من أجل مواجهة التحديات.

من جانبه، أشاد طه - ممثل مؤسسة مدد للتنمية المجتمعية، بدور الاستاذ عبد الله يعقوب في دعم بلده بمجال الرياضة، وروضة الاطفال، ومختبر حاسوب للمدرسة وجائزة والده المرحوم يعقوب عبد الله لطلاب المحافظة الأوائل، داعيا ابناء فلسطين الى دعم مسيرة التربية والتعليم.

 

وألقت الطالبتان مرح مسلم وديمة الصوص كلمة المتفوقين، عبرتا فيها عن شكرهما للأهالي والمدرسين ومديري ومديرات المدارس ولمديرية التربية والتعليم ولعبد الله يعقوب ولكل من ساهم في دعم مسيرة التربية والتعليم.

 

يذكر أن جائزة يعقوب عبد الله تمنح لأول طالب/ة على مستوى المحافظة بقيمة 3 آلاف دولار، وإن تكرر الطالب/ة تمنح بقيمة 2250 دولار لكل طالب/ة حتى تكرار العدد ثلاثة، إضافة إلى ذلك يتم منح هذه الجائزة لأول طالب أو طالبة على مستوى المحافظة، شريطة أن يكون من أبناء العاملين في مديرية التربية والتعليم بالمحافظة ومدارسها من إداريين ومعلمين وأذنه.