أهم الأخبار
"حق أطفال فلسطين وطلبتها بالتعليم في ظل بيئة آمنة ومستقرة"

شاركت مديرية التربية والتعليم لمحافظة رام الله والبيرة في المسار البيئي الأول لطلبة المدارس
الذي أطلقته وزارة التربية والتعليم، يوم الإثنين 23/09/2019 بالتعاون مع "اليونيسيف"، والاتحاد الأوروبي، وبتنفيذ من مسار إبراهيم، احتفاءً بمرور ثلاثين عاماً على اتفاقية حقوق الطفل الدولية، وتأكيداً على حق أطفال فلسطين وطلبتها بالتعليم في ظل بيئة آمنة ومستقرة.
وشارك في المسار وكيل الوزارة د. بصري صالح، حبيبة الكيلاني وصادق الخضور ...من الأنشطة الطلابية في وزارة التربية والتعليم، والممثلة الخاصة لمنظمة "اليونيسيف" في فلسطين جنيفييف بوتن ومن مديرية التربية والتعليم مدير الدائرة الإدارية أ. عصام عزت، ورؤساء الأقسام هنية نزال، د.يوسف حرفوش، وممثلو المؤسسات الشريكة.
ودعا صالح في كلمته في إطلاق المسار إلى تعزيز القيم والمعرفة العلمية لدى الطلبة حول البيئة الفلسطينية للتأكيد على ارتباطهم بالأرض، لافتاً إلى ضرورة تفعيل آفاق التعاون مع الشركاء المحليين والدوليين؛ لتوفير أفضل الخدمات التعليمية للطلبة، خاصة من خلال هذه النشاطات النوعية التي توسع مداركهم وجعلهم منتمين لمجتمعاتهم المحلية.
يشار إلى أن المسارات تشمل 15 مديرية تربية بواقع مدرسة نائية ومستهدفة من الاحتلال، حيث انطلقت، ، من منطقة عين سامية في مديرية رام الله والبيرة وصولاً إلى قرية المغير، وستستمر لمدة 30 يوماً في مختلف المدارس

البوم الصور